مؤسسة محمد بن سلمان “مسك” تشارك في الاجتماع العربي للقيادات الشابة

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on linkedin

شاركت مؤسسة محمد بن سلمان “مسك” في فعاليات “الاجتماع العربي للقيادات الشابة” المقامة في مدينة دبي، ضمن أعمال اليوم التمهيدي من” القمة العالمية للحكومات”، بحضور وزراء الشباب العرب واجتماع قيادات شبابية عربية من الصف الأول والثاني والثالث من مختلف الجهات الحكومية وشبه الحكومية العربية.
وجاءت المشاركة بتقديم الرئيس التنفيذي لمؤسسة “مسك” الدكتور بدر البدر عرضًا مرئيًا استعرض فيه تجربة مسك في العمل الشبابي المؤسسي خلال الأعوام الماضية.
وشارك الرئيس التنفيذي مع عدد من وزراء الشباب العرب في الجلسة الوزارية بعنوان “السياق الوطني والعربي لقطاع العمل الشبابي” في إطار جهود الأطراف المشاركة في تطوير سياسات فاعلة لتمكين الشباب وتعزيز فرصهم، للمشاركة في تمكين وبناء قادة المستقبل.
وتطرق الدكتور البدر خلال حديثه في موضوع الجائحة والعمل الشبابي المؤسسي إلى تجربة المؤسسة أثناء الجائحة، مستهلًا بدراسة للمؤسسة أجرتها عام 2018، كانت نتائجها أن الشباب يواجهون تحديات في التعليم، المهارات، وفرص العمل، إضافة إلى استعراضه لنتيجة دراسة حديثة قامت بها المؤسسة خلال العام المنصرم 2021 لقياس أثر الجائحة على الشباب السعودي، التي أوضحت أن قرابة 14% واجهوا تحديات في الحفاظ على وظائفهم خلال فترة الجائحة، و80% يشعرون بالقلق حيال مستقبلهم الوظيفي، فيما يفكّر قرابة 50% في بدء أعمالهم التجارية الخاصة.
وتأتي مشاركة مؤسسة محمد بن سلمان “مسك” في اجتماع القيادات الشابة في إطار سعيها لتمكين الشباب في مجالات التركيز الرئيسة، وهي التعليم وريادة الأعمال، والثقافة والفنون الإبداعية، والتقنية والعلوم وتأهيل القادة ورواد الأعمال والعلماء من جيل المستقبل.