“مسك الخيرية” تستعرض نجاحات ذوي الإعاقة في ملتقى “شارك قدرة”

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on linkedin

تنظم مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية”، السبت المقبل ملتقى “شارك قدرة”، وهو ملتقى شبابي يهدف إلى عرض التجارب المميزة في مجال الإعاقة، والمساهمة في إيجاد قدوات ناجحة في المجتمع، وتعزيز الإهتمام بذوي الإعاقة، وإبراز دورهم الفعّال في عدد من المجالات.

ووسط مشاركة نحو 10 شخصيات مميزة من أصحاب التجارب الناجحة في عدد من المجالات، سيناقش الملتقى عبر عدد من الجلسات والفقرات الإلهامية كيفية مواجهة الصعاب، وعرض وتكريس مواهب وطاقات الإبداع لدى الجميع، إلى جانب عرض قصص وتجارب المهتمين بهذه الجوانب.

وحول إنعقاد الملتقى، قال مدير الإعلام والعلاقات العامة في مؤسسة مسك الخيرية يوسف الحمادي أن مؤسسة مسك الخيرية تسعى من خلال ملتقى “شارك قدرة” إلى تعزيز الإهتمام بذوي الإعاقة، واختزال الهوة بين واقعهم وآمالهم المنشودة، مضيفاً: “ومن خلال هذا الملتقى تتم متابعة احتاجاتهم الضرورية عبر الإنصات لهم والتواصل معهم، لمساعدتهم في التغلب على ما يحول بينهم وبين المضي قدماً في سبيل النجاح والتقدم، والمساهمة في تذليل كافة المصاعب والعقبات التي تعترضهم لبلوغ أفضل المستويات”.

وأوضح الحمادي أن أهداف الملتقى تتمثل في تعزيز الثقة لذوي الإعاقة، وشحذ هممهم، وإبراز فعاليتهم في المجتمع، وكذلك إبراز مواهبهم وإبداعاتهم، مشيراً إلى أن الملتقى يتضمن فقرات متنوعة من بينها عرض لأفلام توضح دور الجمعيات الخيرية في المجتمع، وفقرات إلهامية يتحدث عبرها ناجحون من ذوي الإعاقة، إضافة إلى جلسة حوارية، وفقرة ترفيهية، في حين من المنتظر أن يستضيف الملتقى شخصيات ناشطة ومؤثرة في المجالين الإنساني والإجتماعي.

وأكد الحمادي أن ملتقى شارك قدرة يأتي ضمن إهتمام مؤسسة مسك الخيرية بالشباب من مختلف شرائحهم بالمجتمع، لتسليط الضوء على النماذج الناجحة، وإيجاد مساحة من الإلهام والنحفيز والتشجيع، بهدف الوصول إلى تأثير إيجابي وتفاعلي في الأوساط الشبابية، إلى جانب توفير بيئة صحية لتمكين الشباب المبدعين وإعطائهم الفرص لإستعراض تجاربهم المميزة، لا سيما مثل هذه الفئة الغالية على المجتمع والتي تتميز بالطموح والإصرار وتخطي التحديات.